اللاجئون ممنوعون من السباحة

145

بعد تعرف الشرطة الالمانية على ثمانية مشتبه بهم في الاعتداءات الجنسية ، وينتمون جميعا الى “اصول مهاجرة”، اتخذت السلطات الالمانية سلسلة اجراءات حماية حفاظا على السلامة العامة والسلم الاجتماعي .

حظرت السلطات في مدينة بورنهايم في غرب ألمانيا الرجال اللاجئين من ارتياد حمام السباحة المحلي، بعدما تلقت إدارة الحمام شكاوى بمحاولات تحرش، من سيدات يترددن على المكان، .

خلال اجتماع للقائمين على مركز الإيواء في هذه المدينة التي تستقبل اعاداد كبيرة من اللاجئين ،ابلغ رئيس إدارة الشؤون الاجتماعية ماركوس شنابكا المجتمعين انه امر : ” بفرض حظر مؤقت على الرجال اللاجئين من ارتياد حمام السباحة.. أدرك أن هذه الخطوة ليست عادلة بالنسبة للكثيرين، إلا أنني لا أجد خيارا آخر”.

اوضح المسؤول إنه “مضطر” لاتخاذ هذا الإجراء بعد ما قدمت موظفات وزبائن حمام السباحة شكاوى لمحاولات التحرش الجنسي من قبل اللاجئين. مع ذلك، أشار شنابكا إلى أن تلك المحاولات تقتصر على “المضايقات بالكلام”، ولا يدور الحديث هنا حول جرائم يترتب عليها عقاب جنائي.وأضاف أن الحظر سوف يتوقف “فور تلقينا من الأجهزة الاجتماعية تأكيدات على أن رسالتنا فهمت”، موضحا أن على اللاجئين تغير سلوكهم تجاه النساء.

وأكد شنابكا أن دخول حمام السباحة لا يزال مفتوحا للاجئين من النساء والأطفال.

 

مونتي كارلو