أول تعليق للأميرة ريما بنت بندر بعد تعيينها سفيرة للسعودية في واشنطن

7

باتت المرأة السعودية بما حققته من مكانة مرموقة على كافة الأصعدة الثقافية، والسياسية، والاجتماعية محط إعجاب وتقدير من قبل العالم العربي والغربي،
وأضحت حديث كافة وسائل الإعلام المحلية والعالمية، وقد استطاعت في ظل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان إنجاز الكثير من أحلامها، والوصول إلى قمة النجاح والتميز، وتعد “الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان بن عبد العزيز” من السعوديات اللاتي حجزن مكانًا مميزًا وبارزًا سعوديًّا وعالميًّا وذلك بعد أن تم تعيينها أول سفيرة لخادم الحرمين الشريفين في الولايات المتحدة الأمريكية بمرتبة وزير.

بدورها رفعت “الأميرة ريما” شكرها وامتنانها لخادم الحرمين الشريفين، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان لتعيينها سفيرة في الولايات المتحدة الأمريكية. وكان أول تعليق لها بعد هذا التعيين ما كتبته عبر حسابها في «تويتر» “سأعمل لخدمة وطني وقادته وكافة أبنائه ولن أدخر جهدًا في سبيل ذلك”.

المصدر: سيدتي