أسر ضحايا الثورة التونسية يُهدّدون بثورة ثانية

11

هاجمت أسر ضحايا ثورة يناير 2011 في تونس، اليوم الخميس، رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد؛ احتجاجًا على عدم منحهم التعويضات عن الأضرار التي لحقت بهم آنذاك، مهددين بثورة ثانية إذا لم تتم الاستجابة إلى مطالبهم.

واتهم أسر الضحايا في تصريحات خاصّة لموقع ”إرم نيوز“، الشاهد بعرقلته تنفيذ المرسوم عدد (97)، الداعي إلى نشر القائمة النهائية لـ“شهداء الثورة“ وجرحاها بالمجلّة الرسمية التونسية.

من جانبه، أكد أمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، في تصريح لـ“إرم نيوز“، تضامنه مع مطلب أسر الضحايا، مشيرًا إلى أن“ ملف ضحايا الثورة وجرحاها يحتلّ الأولوية على ”أجندة“ الاتحاد.

يشار إلى أنّ لجنة ضحايا ثورة ”يناير“ 2011، ضبطت القائمة النهائية لضحايا وجرحى الثورة ويقدر عددهم بـ7749، بينهم 7363 جريحًا، و386 قتيلًا، وتتضمن القائمة كل الضحايا الذين سقطوا في جميع محافظات البلاد، منذُ أحداث 14 يناير 2011.

المصدر: ارم نيوز