السلطات الإيرانية تعتقل 6 ناشطات يطالبن بدخول النساء للملاعب

7

عتقلت السلطات الإيرانية اليوم الجمعة، عددا من الناشطات المطالبات بدخول النساء للملاعب والمعروفات بـ”فتيات الحرية”، من قبل استخبارات الحرس الثوري.
ووفقا لموقع “إيران إنترناشيونال” كان من بين المعتقلات المطالبات بدخول النساء للملاعب: زهرا خوش ‌نواز، ولیلی ملکي، وهدیة مروستي، وفروغ علائي.

يشار إلى أن الناشطات الست قد قُبض عليهن في هذا الصدد، حيث قال أحد أقرباء إحدى المعتقلات لموقع “إيران واير” إن الموجة الأولى من الاعتقالات تمت بعد أن طلب رئيس الاتحاد الإيراني لكرة القدم مهدي تاج، من استخبارات الحرس الثوري الإيراني، منع الفتيات من دخول الملاعب، قبل بدء الدوري الممتاز.

وذكر الموقع المهتم بالأخبار الإيرانية، أن استخبارات الحرس الثوري الإيراني قامت باعتقال هؤلاء النساء منذ يوم الاثنين الماضي، وقامت بنقلهن إلى سجن قرجك ورامين، شرقي طهران.
وقد أعلن جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، يوم 18 يونيو/حزيران الماضي، خلال رسالة إلكترونية أرسلها إلى رئيس الاتحاد الإيراني لكرة القدم، بإضافة “الرموز التأديبية” الجديدة للاتحاد الدولي لكرة القدم، فإن الحظر المفروض على دخول النساء إلى الملاعب الإيرانية ستكون له عواقب مثل الحرمان.
وكان جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، قد منح الاتحاد الإيراني مهلة حتى 15 يوليو/تموز، لضمان إتاحة دخول النساء إلى ملاعب كرة القدم، وحضور مباريات التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022.

العربية نت