كورونا يصل “البوندستاغ” وعدد الإصابات في ألمانيا يتجاوز 1500

11

ضربت عدوى فيروس كورونا المستجد عضوا بالبرلمان الألماني “بوندستاغ” كما ارتفعت حالات الإصابة بالفيروس في عموم ألمانيا إلى أكثر من 1500. في المقابل أعلنت أغلبية من الألمان عن رضاها عن إدارة وزير الصحة ينس شبان للأزمة.

قال معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم الأربعاء (11 مارس/ آذار 2020) إن حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19-) في ألمانيا ارتفعت إلى 1567 حالة.

وكان عدد الأشخاص الذين أثبتت الاختبارات إصابتهم في ألمانيا منذ تفشي الفيروس قد استقر عند 1296 حالة منها ثلاث وفيات. بينما تقول خريطة كورونا العالمية إن عدد حالات الإصابة بالكورونا في ألمانيا اقترب مساء الأربعاء من ألفي حالة (1908 حالة) تعافى منها 25 حالة وتوفي ثلاثة، بينما مازالت الإصابة قائمة لدى 1880 حالة.

أول إصابة لعضو بالبوندستاغ

ومن جهة أخرى أُعلن اليوم أول إصابة لعضو في البرلمان الألماني (بوندستاغ) بفيروس كورونا. وينتمي هذا العضو إلى الحزب الديمقراطي الحر (الليبرالي). وعلمت وكالة الأنباء الألمانية “د.ب.أ” أن النائب أخطر طبيبة البرلمان بحالته وطلب إجراء اختبار الكشف عن الفيروس، وذكرت دوائر في الكتلة البرلمانية للحزب أن النتيجة جاءت إيجابية.

رضاء عن أداء وزير الصحة لا الحكومة

وكشفت نتائج استطلاع للرأي أجراه معهد (فورسا) عن رضا غالبية المواطنين الألمان عن إدارة وزير الصحة ينس شبان (الحزب المسيحي) لأزمة عدوى فيروس كورونا. وأظهرت نتائج الاستطلاع اليوم الأربعاء أن 55% ممن شملهم الاستطلاع وصفوا إدارة الوزير للأزمة، بالممتازة أو الجيدة. في المقابل، رأى 37% من المشاركين أن إدارة الوزير للأزمة أقل من جيدة، أو سيئة.

وأوضحت النتائج أن نسبة الرضى عن أداء الحكومة ككل في مواجهة الأزمة، جاءت أقل من نسبة الرضى عن شبان، حيث أعرب 43% فقط عن أن طريقة إدارة الحكومة للأزمة “ممتازة” أو “جيدة”، فيما وصف 52% ممن شملهم الاستطلاع هذه الطريقة بأنها “أقل من جيدة” أو”سيئة”.

يذكر أن منظّمة الصحة العالمية أعلنت الأربعاء أنّها باتت تعتبر فيروس كورونا المستجدّ الذي أصاب أكثر من 110 آلاف شخص حول العالم منذ كانون الأول/ديسمبر 2019، “وباء عالميا”، لكّنها أكّدت أنّ هذا الوباء العالمي ما زال من الممكن “السيطرة عليه”.

المصدر: دويتشه فيله